الزم هذه دعاء عظيم و مستجاب ان شاء الله ردده للزواج و للوظيفه لاي هم من هموم الدنيا و اكتب تجربتك

Thanks! Share it with your friends!

You disliked this video. Thanks for the feedback!

أضيف by Arroqia.com
89 عدد المشاهدات
هذه الدعاء حسبنا الله و نعم الوكيل و لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
اشارت اليه موقع اسلام ويب لاحدى الفتيات كانت تسال عن دعاء للزواج

الرابط : http://consult.islamweb.net/consult/index.php?page=Details&id=275936

فأنت بحمد الله قد سألت عن أمر يدل على فضلك وخيرك وفوق ذلك يدل على تعلقك بربك وحسن يقينك به فإنك سألت عن الدعاء الذي هو سلاحك وسلاح كل مؤمن فقد قال عليه الصلاة والسلام: (ليس شيء أكرم على الله من الدعاء) خرجه الترمذي في سننه.
وخرج أبو داوود والترمذي في السنن عن النبي صلوات الله وسلامه عليه أنه قال: (الدعاء هو العبادة) ثم تلا صلوات الله وسلامه عليه قول الله تعالى: ((وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ))[غافر:60].
فحرصك على الدعاء هو من توفيق الله عز وجل، فاحفظي هذه القاعدة العظيمة وهي أن الله جل وعلا إذا فتح لعبده باب الدعاء في أمر يسعى فيه فقد بورك له في سعيه وبورك له فيما يحاوله من الخير، فإن هذا من فضل الله عز وجل أن يلهمه رشده وأن يعينه على التوسل إليه ورجائه وحسن الظن به وها هنا أمور فاحفظيها وشدي يدك عليها.

كوني قريبة من ربك بالعمل الصالح لتجدي قول النبي صلوات الله وسلامه عليه: (احفظ الله يحفظك احفظ الله تجده تجاهك تعرف على الله في الرخاء يعرفك في الشدة) أخرجه الإمام أحمد في المسند.
وأيضاً: فعليك بالفزع إلى الله لتجدي قول الله تعالى: ((وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا))[الطلاق:3].
وادعي ربك مضطرة لرحمته سائلة إياه مستغيثة لاجئة إليه اللجوء الصادق لتجدي قول الله أيضا: ((أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الأَرْضِ أَئِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ))[النمل:62] فما دعا عبد ربه خير من أن يكون متقرباً إليه بطاعته ثم بعد ذلك مضطراً إليه مستغيثاً به.

وأما عن الآية الكريمة التي أشرت إليها في تيسير الزواج فإن هذه الآية تشرع في سؤال الله عز وجل، فإن هذا الدعاء يشرع في سؤال كل الحوائج التي يحتاجها الإنسان ويفتقر إليها، فهي ليست خاصة بالزواج، ومع هذا فإيرادها أمر حسن؛ لأن معناها أني يا رب عبد فقير إليك فأنزل إلي من خير وامنن علي من فضلك، وهذا دعا به موسى صلوات الله وسلامه عليه فكان فضل الله عليه أن أغناه ثم رزقه الزوجة، ولعل هذا هو قصد من أوردها لتيسير الزواج لأنها عقبها جاءته فتاة صالحة فقادته إلى والدها ثم بعد ذلك تم الزواج، فالدعاء بها أمر حسن لطيف فالهجي بالدعاء بها واجعليها من دعائك المستمر، وأضيفي إلى ذلك هذه الأدعية النبوية التي نختار لك منها باقة عطرة على صاحبها الصلاة والسلام وهي ترد في الأحاديث الصحيحة: (رب أعني ولا تعن علي، وانصرني ولا تنصر علي، وامكر لي ولا تمكر علي، واهدني ويسر الهدى إلي، وانصرني على من بغى علي..)، (رب اجعلني لك شكارة لك رغابة لك رهابة لك مطواعة إليك مخبتة أواهة منيبة رب تقبل توبتي واغسل حوبتي وأجب دعوتي وسدد حجتي واهد قلبي وسدد لساني يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين).

وعليك بدعاء يونس عليه السلام الذي ثبت عن النبي صلوات الله وسلامه عليه أنه قال: ما دعا به عبد مؤمن إلا استجاب الله له: (لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين) فكرري هذا الدعاء والزميه، وعليك بدعاء الكرب: (لا إله إلا الله الحليم العليم لا إله إلا الله رب العرش العظيم لا إله إلا الله رب السموات السبع ورب العرش العظيم) (يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين).
(اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي وأصلح لي آخرتي التي إليها معادي واجعل الحياة زيادة لي في كل خير واجعل الموت راحة لي من كل شر رب إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين).

ومما يشرع لك أن تصلى صلاة الحاجة وهي من أعظم الأسباب التي تيسر الحاجة للمؤمن، وهي أن تصلي ركعتين نافلتين، وبعد السلام تحمدين ربك جل وعلا وتثنين عليه وتصلين على نبيه صلى الله عليه وسلم ثم تسألين الله حاجتك كأن تقولي: (رب ارزقني زوجاً صالحاً يقر عيني ويعينني على طاعة الرحمن اللهم افتح لي من بركاتك ورحماتك فتحاً مبيناً اللهم اشرح لي صدري ويسر لي أمري ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماماً).
(اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا وأنت تجعل الحزن إذا شئت سهلاً) والزمي هذا الدعاء العظيم حسبنا الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم).

وستجدين - بإذن الله الفرج - من ربك الرحيم وأحسني ظنك بربك وادعيه وأنت موقنة بالإجابة ولعلك أن تبشرينا قريباً بمن الله عليك بفضله، وإننا نتضرع إلى الله برحمته التي وسعت كل شيء أن يرزقك بالزوج الصالح.

وبالله التوفيق.


الدعاء المستجاب للزواج باذن الله
دعاء للوظيفة مجرب
دعاء الزواج العاجل
دعاء مستجاب للزواج يوم الجمعة
دعاء مستجاب للزواج من شخص معين
ادعية مجربة للزواج سريعا
دعاء مستجاب للزواج بمن تحب
دعاء الحصول على وظيفة
التصنيف
الرقية الشرعية رقية تيسير الزواج
الكلمات الدلالية
دعاء للزواج, الرقية الشرعية, رقية تيسير الزواج

اضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات حتي الآن