ورد اليوم والليلة لجلب الرزق في 14 يوم بإذن الله

Thanks! Share it with your friends!

You disliked this video. Thanks for the feedback!

أضيف by Arroqia.com
300 عدد المشاهدات
ورد اليوم والليلة لجلب الرزق في 14 يوم بإذن الله من قناة مكاسب الاسلام ولجلب الرزق في 14 يوم , جلب الرزق بالقران , جلب الرزق بالسحر , ايات قرانية لجلب الرزق بسرعة , جلب المال بسرعة البرق , دعاء الرزق مكرر , قناة الرزق الاسلامية , ورد لجلب الرزق , طريقة السبع آيات لجلب الرزق .. نسأل الله تعالى أن ينفع بها.

رابط الاشتراك في قناة مكاسب : http://www.youtube.com/subscription_center?add_user=sa699944 ||| تابع قناة مكاسب على جوجل بلس : https://plus.google.com/+sa699944 ||| تابع قناة مكاسب على تويتر : https://twitter.com/al_roqyah

لتعريف بسورة الواقعة :
عدد آيات سورة الواقعة سبعٌ وتسعون، وقيل ستٌ وتسعون آية، وهِي سورةٌ مكيَّة بكامل آياتها في قول الحسن البصري وعكرمة وجابر وعطاء، وقال ابن عباس وقتادة إنّها مكيّة باستثناء آية منها نزلت بالمدينة وهي قوله تعالى: (وتجعلون رزقكم أنكم تكذبون)،[١] وقال الكلبي: إنها مكية إلا أربع آيات منها،

المتدبر في سورة الواقعة، يجد أنّها قد ساقت بأسلوبٍ بليغٍ مؤثرٍ، ممّا يؤثّر في القَارئين ويحملهم على حسن الاستعداد ليوم القيامة، عن طريق التعمّق بالإيمان، والسعي لإرضاء الله بالعمل الصالح، وفي السورة أيضاً ما يُبيّن للناس عن طريق المُشاهدة مَظاهر قدرة الله - تعالى- ووحدانيته، وما يكشف لهم النقاب عن أقسام الناس في يوم القيامة عند الحساب، وما هي عاقبة كل قسمٍ، والأسباب التي وصلت بكل فريقٍ منهم إلى ما وصل إليه من جنّة أو نار، وكذلك فإنّ سورة الواقعة من خلال آياتها تُري الناس عَجزهم المُطلق أمام قدرة الله - تعالى - وأمام قضائه وقدره وإرادته ومشيئته.

من أصحّ ما جَاء في فضائل وأسرار سورة الواقعة ما رُوي عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: (من قرأ سورةَ الواقعةَ كلَّ ليلةٍ لم تُصِبهُ فاقةٌ أبدًا وقد أمرتُ بناتي أن يقرأْنها كلَّ ليلةٍ)،[٧] فقراءة الواقعة بابٌ من أبواب الرزق كما في الحديث؛ من قرأها لم يفتقر ومن داوم عليها استغنى؛ حيث سُمّيت في موضعٍ آخر بسورة الغِنى، وفي صحة ذاك الحديث نظر.
التصنيف
الرقية الشرعية الرقية الشرعية لجلب الرزق
الكلمات الدلالية
الرقية الشرعية, الرقية الشرعية لجلب الرزق

اضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات حتي الآن